نقص فيتامين د عند الاطفال

احتياجات الجسم للفيتامينات قد تختلف من شخص لاخر طبقاً لبعض المتغيرات الحيويه التى تحدث داخل الجسم , ولكن الثابت ان جميعنا لا يقدر على الاستغناء عن أى نوع من انواع الفيتامينات لانه لكل فيتامين دور هام فى الجسم يقوم به وحين فقدانه أو نقصانه عن الحد الطبيعي تحدث المشاكل الصحيه.

ومن ضمن الفيتامينات الهامه للجسم فيتامين د سواء للاطفال أو الكبار حيث انه يقوم بامتصاص الفوسفات والكالسيوم للحفاظ على نسبتهم فى الدم , ويتميز هذا الفيتامين بانه موجود بالجلد وقد يحتاج الى التعرض الى اشعة الشمس التى تقوم بالمساعد على زيادة نشاطه بالجسم وامتصاصه من اشعة الشمس.

ولفيتامين د دور هام وحيوي فى تدعيم جهاز المناعه لمقاومة الامراض الخطيره مثل مرض السرطان. ويشير الاطباء الى أهمية تنشيط فيتامين د للاطفال الرضع وذلك بتعريضهم لاشعة الشمس , وذلك لان فيتامين د يكون فى البدايه عباره عن برفيتامين يمر خلال الدم ويصل الى الجلد ويبقى حتى يتم تنشيطه من خلال اشعة الشمس.

وهناك عدة عوامل تتسبب فى نقص فيتامين د عند الاطفال منها عدم تناول الاطعمه التى تحتوى على فيتامين د مثل الالبان والاسماك , كما ان عدم تعرض الطفل لاشعة الشمس يسبب له الاصابه بنقص فيتامين د فى الجسم , ومن الممكن ان يكون لون بشرة الطفل هو سبب نقص فيتامين د وذلك اذا كان الطفل ذو بشره داكنه فيكون لديه زياده فى صبغة الميلانين التى تحجب تأثير أشعة الشمس لتنشيط فيتامين د.

ومن الممكن ان يكون هناك قصور فى الكبد ويكون غير قادر على امتصاص فيتامين د من الجسم , وفى حالات اخرى تكون المشكله من الجهاز الهضمى ويكون غير قادر على امتصاص فيتامين د الموجود فى المواد الغذائيه المتناوله , او قد يكون سبب نقص فيامين د هو الاصابه بأحد الامراض الوراثيه.

ومن علامات نقص فيتامين د عند الاطفال ظهور مشكلة تقوس الساقين ويكون من المحتمل حدوث ذلك عند بلوغ الطفل سن سنه وحتى اربع سنوات , من الممكن ان يصاب الطفل بالتشنجات العضليه , ويتراجع لدى الطفل بعض القدرات التى يقوم بها الاطفال الاخرى فى مثل سنه مثل عدم القدره على الزحف أو المشى , ويعتبر الطفل المصاب بنقص فيتامين د عرضة للاصابه بمرض هشاشة العظام.

ايضا من اعراض نقص فيتامين د للاطفال الرضع كبر حجم اليافوخ بحيث تكون جمجمة الرضيع اقل صلابه عن المعتاد , ويصاب الطفل احياناً بضيق الحوض.

وفي اغلب الحالات يكون علاج نقص فيتامين د عند الاطفال بتعريض الطفل لاشعة الشمس كل يوم واعطائه الاغذيه التى تساعد على تعويض الجسم عن فقدان فيتامين د , ومن الممكن الاستعانه بأحد المكملات الغذائيه ولكن يجب أن يكون ذلك تحت اشراف الطبيب.

شاركها مع اصدقائك