فائدة الاسبرين للحامل في الشهور الاولى

تحتاج المرأة في فترة الحمل الي عناية واهتمام كبير بصحتها لان ذلك سينعكس علي صحة طفلها بالطبع , لذلك تبحث الكثير من السيدات في تلك الفترة الحساسة والدقيقة عن كل ما يفيد صحتها وصحة الجنين. وموضوعنا اليوم سيتناول اهمية وفائدة الاسبرين للحامل في الشهور الاولي, قد يتبادر لذهن الكثير الان ان الاسبرين يستخدم لتسكين الالم اذا ما الفائدة التي ستعم علي الحامل اذا تناولته ما علاقة ذلك بالشهور الاولي بالحمل!

والحقيقة ان الاسبرين هام جدا للحامل خصوصا في الشهور الاولي لانه يقي من الاصابة بتسمم الحمل, كما انه يقي ايضا من ارتفاع ضغط الدم عند الحامل وذلك لان الاسبرين يعمل علي سيولة الدم مما يجعل تناولة مفيد للدورة الدموية وبالتالي يفيد من رفع كفائة المشيمة ويساعد في تغذية الجنين.

لذلك ينصح بتناول الاسبرين في الشهور الاولي من الحمل بقدر الامكان ولكن بجرعات محددة تترواح من 75 ملي جرام الي 81 ملي جرام وهي جرعة امنه ولا ضرر منها ويجب قبل كل شيء استشارة الطبيب المتابع معكي لتحديد الجرعة المناسبة لكي لانه يحذر من الافراط في تناول جرعات كبيرة من الاسبرين حتي لا تضر الجنين.

ايضا من فائدة الاسبرين للحامل في الشهور الاولي انه يمكن ان يستخدم في حالة ما كانت الحامل تعاني من نقص مشيمي وكذلك في حالة الاصابة بتسمم الحمل وعند زيادة نسبة البروتين في البول وهو ما يسمي بزلال الحمل, كما ينصح بتناول الاسبرين للحامل التي حدث لها اجهاض قبل ذلك. ويمكن تناول الحامل للاسبرين بمعدل 75 ملي جرام يوميا من اول مشاهدة نبض الجنين بالموجات حتي يمر 34 اسبوع من الحمل ونكرر ان يكون ذلك تحت اشراف الطبيب.

والجدير بالذكر ان فاعلية الاسبرين تكون عند تناوله في فترة الليل وخاصة قبل الاسبوع 16 من الحمل, كما ان لوحظ ان السيدات التي اعتمدت علي الاسبرين اثناء الحمل تلد اطفال اثقل في الوزن بحوالي تسع اونصات من السيدات التي لم تتناول الاسبرين اثناء الحمل, كما ان الاسبرين يقي من التعرض للولادة المبكرة.

شاركها مع اصدقائك