علاج مرض الدرن بالاعشاب

يعد مرض الدرن او كما يطلق عليه السل الرئوي من الامراض شديده العدوي والتى تصيب الجهاز التنفسى بالالتهاب من خلال الاصابه بنوع من البكتريا او الجراثيم التى تتسبب فى حدوث تجويفات بالحويصلات الهوائيه ونقص في الكالسيوم بالجسم ويؤدي الي الوفاة.

ويعتبر مرض الدرن من الامراض المعديه والخطيره التى من السهل ان تنتقل من خلال التنفس وتستطيع البكتريا المسببه لهذا المرض ان تنقل لجميع اجهزة الجسم عبر الدم وتزداد اضرار هذه البكتريا فى ظل عدم فاعلية جهاز المناعه ونقص نسبة الكالسيوم فى الجسم , ويتسبب هذا المرض فى حدوث نزيف داخلى وفى حالة اهمال العلاج قد يؤدى هذا المرض الى الوفاه حيث انه يعرف عن الدرن انه يتلازم مع الاصابه بمرض الايدز.

ومن الممكن ان يكون العلاج بالادويه والعقاقير التى يحددها الطبيب وفى حالات اخرى تعالج باستخدام الوسائل الكيماويه ولكنها ليست فعاله ويعتبر العلاج باتباع النظام الغذائى السليم هو افضل طريقه للعلاج من مرض الدرن لتدعيم جهاز المناعه وتنشيطه لمواجهة البكتريا المسببه للاصابه بالدرن.

وتتمثل اعراض الاصابه بمرض الدرن في الشعور بالصداع الشديد وصعوبة التنفس مصحوباً بآلم فى منطقة الصدر , كما يشعر مريض الدرن بالارهاق والتعب الشديد وقد يصاب بالتعرق اثناء فترة اليل وخصوصاً عند النوم , كما يعاني مريض الدرن بارتفاع فى درجة الحراره مع الشعور بالغثيان وتظهر عليه اعراض الشحوب وفقدان الوزن , كما يظهر ايضا احمرار فى البول قد يكون نتيجه للنزيف الداخلى , ويصاب مريض الدرن ايضا بعسر فى الهضم المتكرر.

اما عن ابرز الاسباب المؤدية للاصابة بالدرن, فهي تكون من خلال انتقال جراثيم شخص مريض بالدرن الي اخر سليم عبر التنفس او انتقال الرزاز اثناء السعال والعطس وكذلك عبر الملامسة.

كما تعتبر الشيشة من اكثر وسائل انتقال مرض الدرن بين الاشخاص, وكذلك قد ينتقل بين الاشخاص العاملين بمطاعم الاكل, او نتيجة لتناول مشتقات الالبان الغير نظيفة, خصوصا البان الابقار التي قد تكون مصابة بالمرض. ولا ننسي ان قلة النظافة الشخصية والتعرض للتواجد في الامكان المزدحمة قد يعرضك للاصابة بالامراض بشكل عام ومنهم مرض الدرن.

اما بالنسبه للعلاج فيجب على المريض أن يهتم بالتغذيه بتناول المواد الغذائيه التى تحتوى على العناصر اللازمه لتقوية جهاز المناعه وبالاخص الاطعمه التى يكثر بها نسبة الكالسيوم. كما يجب الاهتمام بالنظافه الشخصيه سواء للمريض أو السليم لانها من ضمن وسائل الوقايه ايضا.

اما عن علاج مرض الدرن بالاعشاب فهناك اكثر من عشب يمكن الاستعانة به في علاج مرض الدرن, ومن ضمن هذه الاعشاب ما يلي:

يمكن الاستعانة بمنقوع عشبة صريمة الجدي فهي لها خواص مضادة للبكتيريا المسببة للدرن, وطريقة تحضيرها هي ان نقوم بوضع قليل من عشبة صريمة الجدي في قدر مناسب من الماء ونقوم بغليها ويشرب منها ثلاث مرات في اليوم مع تحليتها بالعسل.

يوجد ايضا عشبة الردبكية, وهي لها دور فعال في زيادة مناعة الجسم وزيادة خلايا الدم البيضاء, كما تعمل هذه العشبة كمضاد حيوي طبيعي يعمل علي ايقاف نمو بكتيريا الدرن ويحد من انتشارها في الجسم, لذلك ينصح تناول نصف كيلو من الردبكية علي ثلاث مرات في اليوم.

تعتبر الفرسيتيا ايضا من ضمن طرق علاج مرض الدرن بالاعشاب, حيث يتم نقعها مع الردبكية وصريمة الجدي, فهي فعالة في التخلص من بكتيريا السل, وطريقة تحضيرها هي ان نقوم بوضع قليل من نبات الفرسيتيا الي كوب من الماء المغلي لمدة ربع ساعة ثم يشرب منه كوب يوميا.

ولا ننسي الاكثار من تناول الثوم والبصل, فالاثنان يحتويات علي مواد ومركبات مضادة لكثير من البكتيرا والجراثيم ومنها بكتيريا الدرن, لذلك ينصح بتناولهما اما نيئين او ادخالهم في الاكل,

ينصح ايضا بتناول عشبة العرعر, عن طريق نقعها في الماء ويشرب الماء الناتج ثلاث مرات يوميا للتخلص من بكتيريا السل.

كما ينصح بتناول العسل واللبن حيث ان بهم العناصر التى يحتاجها الجسم لمقاومة البكتريا المسببه للاصابه بهذا المرض ومن الممكن تناولهم من خلال احضار كوب من اللبن واضافة ملعقه كبيره من العسل وينصح يتناولها فى الصباح.

العرق سوس ايضا من وسائل علاج الدرن وله قدره عاليه على تخليص الجسم من البكتريا والجراثيم ومن الممكن تناوله بعد نقعه فى الماء.

شاركها مع اصدقائك