علاج فطريات اللسان عند الاطفال

يتعرض الاطفال في سن مبكرة للاصابة بالكثير من الميكروبات والفطريات لطبيعة ضعف جهازهم المناعي, من بينها فطريات اللسان والتى تتسبب فى ظهور النقط البيضاء البارزه على اللسان , وتصل فى بعض الاحيان الى اصابة الخد من الداخل وفى بعض الحالات يصل الامر الى اصابة المرئ واللوزتين , وينتج عن ذلك الآلم شعور بالطفل بالآلم الشديد وفى بعض الاحيان يصاب الطفل المريض بارتفاع فى درجة حرارة الجسم

وفى احد الدراسات التى تناولت فطريات اللسان اسبابها وعلاجها فقد تم التوصل الى حقيقه علميه مؤكده بان جسم الانسان من طبيعته ان تتواجد به انواع معينه من الفطريات ولكنها مفيده مثل التى تتواجد فى الجهاز الهضمى حيث انها تدعم عملية الهضم وتساعد على امتصاص المواد الغذائيه المتناوله , وقد شار احد الاطباء ان من الممكن ان يصاب الطفل بفطريات اللسان نتيجه لحدوث اختلال فى توازن الفطريات أو وجود اضطراب فى وظائف جهاز المناعه.

وهناك عدة عوامل تساعد على اصابة الطفل بفطريات اللسان منها منها عدم الاهتمام بنظافة الاسنان أو الافراط فى تناول الحلويات دون غسل الاسنان بعدها , كما ان من الممكن ان يكون سبب اصابة الطفل بفطريات اللسان هو حدوث قصور فى التغذيه الامر الذى ينتج عنه فقدان الجسم لبعض الفيتامينات مثل فيتامين B12 , كما ان الافراط فى تناول الالبان قد يؤدى الى الاصابه بفطريات اللسان عند الاطفال.

وفى الغالب يتم علاج فطريات اللسان عند الاطفال عن طريق استخدام احد الوسائل الطبيه التى تتضمن على مضادات الفطريات الموضعيه والتى يتم استخداها للفم , ويوجد منها انواع يتم تناولها بالتقطير وهى اكثر الوسائل المستخدمه فى علاج فطريات اللسان عند الرضع , كما ان من الممكن استخدام احد الوسائل الطبيعيه لعلاج فطريات اللسان عند الاطفال مثل الزبادى حيث انها تحتوى على انواع من الفطريات النافعه والتى تخلص اللسان والفم من تلك الفطرات الضاره.

كما يمكن التخلص من فطريات اللسان عن طريق استخدام مضادات الفطريات والتي تكون غالبا علي شكل جل فموي ويوجد منها قطرات فموية مناسبة للاطفال الصغار, اما في حالة اذا كانت فطريات اللسان منتشرة بشكل كبير فيمكن اللجوء الي كبسولات نيستاتين او كلوتريمازل وايضا ميكانزول, ويجب استشارة الطبيب قبل استخدام اي دواء.

ويجب العلم ان فطريات اللسان ليست مرض خطير ويمكن علاجها بكل سهولة, ولكن تكمن الخطور لمن يعانون من ضعف المناعة حتي انه وفى بعض الحالات قد لا يحتاج الامر الى علاج فطريات الفم واللسان لان كما ذكرنا من قبل هناك فطريات اخرى نافعه بالجسم ومن الممكن ان تقوم بالتخلص من النوع الضاره وهذا يتوقف على الحاله الصحيه للطفل المصاب وجهازه المناعى.

شاركها مع اصدقائك