علاج انفلونزا الخنازير

انفلونزا الخنازير هي فيروس من احدى الفيروسات و تسمى بأنفلونزا الخنازير لأن الخنزير هي من يحمل هذا النوع من الفيروس و يسمى هذا الفيروس بـ H1N1 , ويعد فيروس انفلونزا الخنازير من الفيروسات المعدية بسرعة فائقة و لذلك يعد من الفيروسات القوية و سريعة الانتشار.

و تكون اعراض انفلونزا الخنازير للانسان مثل اعراض الانفلونزا العادية و لكنها تكون أكثر حدة و أكثر تعب لجسم الانسان , و من اعراضها الحرارة المرتفعة جدا بطريقة سريعة و ملحوظة , و سعال ديكي , و يكون البلعوم ملتهبا , و يصيب حامل الانفلونزا بصداع شديد , و اعياء و قشعريرة في الجسم.

ومن العلاجات التي تعمل على انهاء هذه الانفلونزا , هي المضادات لهذه الانفلونزا و مصل مخصوص يؤخذ لهذه الانفلونزا وهو ما توصل ايه العلماء في الطب وهو الطمي فلو و هو لقاح أعد خصيصا لهذه الانفلونزا.

يمكن للشخص ان يقي نفسة ويقوم بمنع انتشار الجراثيم و انواع الفيروسات المختلفة و ذلك عن طريق , التغطية للانف و الفم اثناء السعال و العطس بمنديل للوقاية من انتشار الجراثيم , و فيما بعد ذلك يجب التخلص من هذا المنديل نهائيا و بطريقة سريعة.
كما يجب العمل على المداومة على غسيل الايدي بشكل دوري و دائم , و يستحسن استعمال منظفات تحتوي على مواد كحولية للتخلص من أي جراثيم او ملوثات لا تراها العين المجردة , و خصوصا استخدام هذا عقب العطس و السعال.

كما يجب تجنب لمس العين و الانف لأن تعد هذه الطريقة من الطرق السريعة التي تعمل على تنقل الفيروسات و الجراثيم , كما انه يجب الابتعاد على الاشخاص المصابين و عدم مصافحتهم و الاقتراب منهم لمنع العدوى و يجب لعلاج هذه الانفلونزا ( انفلونزا الخنازير ) الراحة التامة و ملازمة الفراش لمساعدة جهاز المناعة ان يستخدم جميع القوة و الطاقة الموجودة بالجسم لمحاربة المرض.

ومن العلامات التي نعرف بها خطر حدوث الاصابة بأنفلونزا الخنازير و خصوصا عند الاطفال , هي ضيق التنفس و يكون من الصعب عند الاطفال اخذ النفس و أيضا يلاحظ علي المصاب ارتفاع درجة الحرارة بصفة دائمة و استمرارها الطويل. أيضا هناك أعراض يجب عند ظهورها التوجه السريع بالطفل الى المستشفى , وهي اذا حدث أي تأخر للحالة الذهنية للطفل , و هي عدم الاستيقاظ و النوم طويلا و دائما و أيضا عدم التفاعل الطبيعي للطفل و أيضا الهياج الشديد الذي يصيب الطفل و الانزعاج من لمسة او الامساك به.

و الاعراض عند البالغين و التي يجب عند ظهور هذه العلامات التوجه بسرعة فائقة الى المستشفى , وهي ضيق التنفس بشكل غير الطبيعي و الالم الشديد المستمر في منطقة البطن و الصدر خاصة و الدوخة المفاجئة , و حدوث قيئ دائم و مستمر بالاضافة الي الفقدان المستمر في الوعي.

و يجب عند ظهور هذه العلامات و الاعراض التي قد تشابه الانفلونزا و لكن تكون شديدة و صعبة و غير المعتادة و بها زيادة في أعراضها و قوتها فور التوجه الى المستشفى و اخبار موظف الاستقبال بهذه الاعراض لبداية الاخد بالاجراءات و وضع كمامة على الفم و الانف و الجلوس في غرفة منعزلة عن الناس لعدم انتشار العدوى و وقاية الناس من العدوى السريعة. ومن العلاجات الطبيعية التي يجب فور العمل بها , هي تناول  السوائل بكثرة و الراحة التامة للجسم و الزام الفراش.

شاركها مع اصدقائك