علاج الفوبيا

الفوبيا هي نوع من انوع الخوف النفسي و يكون دائما غير عقلاني وهناك عدة انواع من الفوبيا , اولها اكروفوبيا وهي الفوبيا التي تصيب الشخص بالخوف من الاماكن المرتفعة و العالية , و النوع الثاني هي الجوفوبيا و هي التي تصيب الشخص بالخوف من الام , و النوع الاخر هو كلستروفوبيا و هي فوبية الاماكن المقفولة.

اما زينوفوبيا وهي فوبية الخوف من الاشخاص الغريبة كما يصاب البعض ايضا بما تسمي زوفوبيا و هي فوبيا الخوف الشديد من الحيوانات و هناك أنواع اخرى من الفوبيا كالخوف من الحقن و الخوف من منظر الدم و الخف من طبيب الاسنان و الخوف من الزواحف فمن اكثر الحيوانات و الزواحف التي يكون لها رهبة شديدة و تسبب الخوف لدرجة الفوبيا , هي الثعابين و العقارب و العناكب و الكلاب لبعض الناس.

و يصنف الخوف الى 3 انواع وهم الخوف الاجتماعي و هي ان يكون الشخص دائما خائف و حريص الا يوضع بموقف عار امام الناس و الغرباء خاصة و هؤلاء الاشخاص دائما يعتبره خجولين من الحديث امام الناس او الطعام امام الناس , والنوع الثاني من الخوف هو الخوف البسيط و هو الخوف الذي يتعلق بحيوان معين او بموقف معين او بحادثة معينة , اما النوع الثالث هو الخوف الذي يصيب الاشخاص بالخوف من الاماكن المفتوحة , والاماكن المزدحمة دائما , مثل المولات او وسائل المواصلات التي تكون مزدحمة والاشخاص المصابين بهذه الفوبيا لا يخرجوا من بيوتهم الا في الاغراض المهمة فقط لتجنب الاختلاط بالناس و رؤية الزحام و الاماكن المزدحمة.

اسباب الفوبيا

هناك عدة اسباب ترجع الي الاصابة بمرض الفوبيا وهي وجود اضطربات في الناقلات العصبية مما يؤدي الي زيادة افراز مادتي nor-epinephrine و epinephrine عن المعدل الطبيعي ويمكن علاج الفوبيا في هذة الحالة عن طريق تناول ادوية مضادات مستقبلات  adrenergic B. و قد يكون سبب الفوبيا راجع الي عوامل وراثية فيلاحظ ان في معظ الحالات ان اقارب المريض بمرض الفوبيا هم اكثر الاشخاص احتمالية للاصابة بالفوبيا.

اما عن علاج الفوبيا فبجانب العلاج الدوائي هناك علاج سلوكي ونفسي يجب العمل به بجانب الادوية وينقسم الي الاتي :

العلاج بالمواجهة: وهو عن طريق تعريض المريض الي المواقف التي يخشاها  ويواجهها ولكن بالتدرج وبشكل منتظم ولاطول فترة ويعمل بهذه الطريقة من خلال الطبيب النفسي المعالج للمريض لكي يطمئن المريض ويساعده في مواجهة الامر.

العلاج بالتكيّف: وفي هذه الطريقة يتم تعليم المريض كيفية مواجهة مخاوفه في حالة تكرارها مرة اخري وذلك عن طريق الاسترخاء الذهني و الجسدي عوضا عن الخوف عند مواجهة المخاوف مما يؤدي الي علاج الفوبيا تدريجيا وهو يعد علاج مناسب اذا فشلت طريقة العلاج بالمواجهة.

العلاج بالتنويم المغناطيسي: دوما ما نسمع عن هذا المصطلح وهو قليلا ما يستخدم في علاج الفوبيا حيث يستخدمة الطبيب في مساعده المريض علي الاسترخاء العميق ثم يتحدث مع عقلة الباطن محاولة منه لتغير نمط تفكيرة لكي يساعدة علي التغلب علي مخاوفة وعاده برمجة سلوكة السلبي.

كما ان هناك بعض الاشخاص لا يفضلون الذهاب الي الطبيب النفسي ويفضلون العلاج عن طريق اليوغا مما تساعدهم في الاسترخاء النفسي.

شاركها مع اصدقائك