علاج الزكام

ما هو علاج الزكام

ان يتناول حامل الزكام الكثير من فيتامين سي فهو علاجا فعالا للزكام , والانفلونزا , كما ان الجنيسنج يعد علاج مهم أيضا للبرد و الزكام , أيضا تناول عصائر الليمون و البرتقال لأحتوائهم على كمية كبيرة من فيتامين سي و هو يعمل كطارد للزكام و البرد كما انه يعد علاج الزكام والحلق.

كما أن مضغ الثوم و طبخه دائما مع الخضروات يعمل كمضاد حيوي طبيعي ضد الميكروبات والفيروسات , و التمر الهندي يعد علاج فعال جدا للحد من الاصابة من الزكام و علاج التهابات الحلق , كما ان المشروبات و الاعشاب الساخنة تعمل على تهدئة الحلق و خصوصا الليمون الساخن.

اما عن كيفية علاج الزكام بالاعشاب فيكون عن طريق تناول الينسون حيث يعتبر من انسب العلاجات التي تساعد على القضاء على الزكام و الفيروس المسبب للزكام.

ولكي يتم علاج الزكام والرشح يفضل للشخص المصاب تناول عصير الليمون و البرتقال الذان يعملان على تنشيط جهاز المناعة , و غلي حبة البركة و غلي الكرفس أيضا يعد من العوامل التي تقضي على الرشح و الزكام بالاضافة الي الزنجبيل و القرفة فهما يستخدمان بشدة في حالات الزكام والبرد , كما يعتبر الينسون و البردقوش أيضا من الاعشاب المهمة للقضاء على الزكام و الرشح.

علاج الزكام للحامل

تكون الحامل دائما معرضة للزكام و الانفلونزا لان جهاز المناعة يكون في تغير مستمر و ذلك فقط لحماية الطفل , و يكون محاربته للامراض أبطأ و التعرض لها يكون بسهولة و ذلك لأن الجسم يعمل على حماية الطفل و الخوف من اصابته بأي مرض بطريقة غير مباشرة. و من اعراض الزكام , التهاب الحلق و السعال , و انسداد الانف و الصداع و حمى خفيفة.

و من الصعب الحماية للحامل من الفيروس فكل ما عليها عمله هو تقوية جهاز المناعة لمساعدته لعلاج المرض و مقاومته والقضاء على الفيروس و على الحامل ان تتناول الوجبات التي تفيد الصحة و تكون غنية بالمعادن , و الفيتامينات و تكون أيضا تحتوي على الكثير من مضادات الاكسدة.

و يجب على الحامل شرب المياه بكثرة , حتى و ان لم تكن الحامل في الحاجة الى المياه او لم تكن شاعرة بالعطش و يجب للحامل الراحة التامة و الابتعاد كل البعد عن التوتر بقدر المستطاع. و أيضا على الحامل ممارسة التمارين الخاصة بالحوامل و ذلك لتنشيط الدورة الدموية للجسم و العمل على مقاومة الجسم للأمراض و تقوية جهاز المناعة.

كما أيضا على الحامل تناول الثوم و شرطا ان يكون طازج و ذلك باضافته الى الطعام بعد القيام بطبخه , فيعد الثوم من أحد المضادات الحيوية الطبيعية المفيدة للجسم , كما يجب اضافة التوابل التي قد تكون مضادة للفيروسات كالقرفة و القرنفل حيث يعدوا علاجا للزكام و التهاب الحلق.

علاج الزكام للرضع

و يكون علاج الزكام عند الرضع عن طريق اتباع هذه الخطوات و ذلك باستخدام قطرات من المياه المالحة , و اضافة المحلول الذي يكون ملحي الطعم على فتحتين الانف للرضيع.

اما عن علاج الزكام عند الاطفال يكون أيضا له طريقة أخرى و ذلك بتطبيق العلاج بالفازلين على الانف , و ذلك عن طريق فرك طبقة رقيقة من الفازلين , و وضعها على السطح الخارجي للأنف , و دائما على الام استخدام المرطب لتقليل الاحتقان و أيضا يجب ان يوضع المرطب في غرفة النوم.

و أيضا يلزم الجلوس مع الطفل أثناء الاستحمام و ذلك لانعكاس البخار ناحيته لمدة 15 دقيقة و ذلك لتخفيف البرودة و يجب تزويد نسبة السوائل التي يتناولها الطفل اثناء الزكام و السعال , و التأكد دائما ان الطفل في غاية الراحة التامة حيث يعطي الفرصة للطاقة ان تنحصر فقط للجهاز المناعي للقيام بوظيفته للقضاء على الفيروس أو الميكروب الذي أدي للزكام ومن الاعشاب المهمة في منع الزكام ان يتناول الطفل زيت الصنوبر و الكافور.

شاركها مع اصدقائك