علاج الخوف

يعتبر الخوف او الجبن هو احد الامراض النفسية التي قد تنشأ عنها الكثير من المشاكل التي تؤثر علي سلوك الانسان وتضعف من شخصيتة وتعاملة مع الأمور بشكل طبيعي مام يؤثر علي أدائه تجاه المجتمع, وقد يكون الخوف داخليا او ظاهري فالداخلي لا يشعر به الا المصاب ولا يدركه الاخرين ان هذا الشخص يخشي شيء معين اما النوع الظاهري فهو الملموس والذي يراه الاخرون. والانسان منذ ولادتة يعرف الخوف فمنذ الصغر قد يخشي الطفل بعض الأمور مثل الخوف من الظلام او الخوف من صوت الرعد وغيرها من الأشياء.

وللخوف عدة اشكال وأسباب فمنها مثلا الخوف من المجهول او المستقبل والخوف من التخيل باشياء سيئة قد تحدث. ولا شك ان الخوف من المجهول ليس له أي أسباب او مبرر وهو يتسبب في عدم ثقة الشخص بنفسة وقد يصاب الشخص بهذا النوع من الخوف منذ الصغر ويترافق معه حتي الكبر وقد يكون بسبب صدمة قد تعرض لها في الماضي. اما الخوف التخيلي فهو مجرد أوهام داخل نفس المصاب مما يدفعه بتصور تخيلات غير حقيقية تؤثر عليه وتجعله يصدقها.

وعلي الرغم من اضرار الخوف علي الانسان الا ان هناك نوع مستحب من الخوف وهو الخوف من الله ومن عقابة ذلك لقوله تعالي ( ومن الناس والدواب والانعام مختلف الوانه كذلك انما يخشي الله من عبادة العلماء ان الله عزيز غفور) صدق الله العظيم. فهذا النوع الوحيد من الخوف يكون مفيد للإنسان ويجعله يعمل حساب لكل فعل قد يكون سيء ويجعل الانسان يفكر في المستقبل ولكن بشكل إيجابي فالخوف من الله في الدنيا يجعل الانسان يعمل لاجل مستقبله واخرته.

هناك أيضا عدة أنواع من الخوف ويعاني منها قاعدة كبيرة من البشر مثال الخوف من الموت او الخوف من المرض و الخوف من الأماكن المرتفعة و الأماكن المغلقة وهناك أيضا من يخشي من الطيران او السباحة في البحر وغيرها من الأمور الأخرى وهذه المخاوف ما هي الا أوهام وعدم ثقه في النفس لانه لليس هناك أي ضرر من الأشياء السابقة ولكن فقط يحتاج المريض الي زيادة ثقته في نفسة وطمئنته ان كل هذه الأشياء طبيعية جدا ولا داعي للخوف منها.

علاج الخوف عند الأطفال

قد يلاحظ الاباء ان طفلهم يعاني من بعض المخاوف التي تؤثر علي حياتة وعلي سلوكياته وهو ما يثير لدي الإباء المخاوف والقلق تجاء طفلهم وهنا يجب ان يكون الوالدين لديهم قدر من المعرفة بهذة المشاكل و أسباب ظهورها وكيفية علاجها لانها قد تؤثر علي شخصية الطفل مستقبلا وتجعله انسان غير قادر علي مواجهة المجتمع مما سيخلق شخصية انطوائية تعاني من الرهاب الاجتماعي.

في البداية يجب ان نعرف ان الخوف هو امر طبيعي يشعر به الانسان في المواقف التي يعتقد انها تهدد حياته بالخطر فالخوف بالحد الطبيعي مفيد للشخص فمثلا من الطبيعي ان يخشي الانسان النار فاذا لم يخشاها فقد تحرقة ولكن هناك بعض أنواع الخوف التي تصل الي حد مرضو وقد يمر الطفل في مراحل عمره الاولي ببعض المخاوف الطبيعية التي لا داعي للقلق منها فهي تزول مع الوقت وادراكة للطبيعية المحيطة به مثل الخوف من صوت الرعد فبطبيعة الحال كلنا في صغرنا كنا نخشي أصوات الرعد ونتخيل بان هناك شيء ما سوف يقضي علينا ومع مرور الوقت وعند النضج نفهم جيدا ما هو الرعد وسببه وهنا يكون الامر طبيعي ولا سبب الخوف.

وفي مجتمعنا هناك بعض السلبيات في تربية الأطفال فمعظم الإباء تلجأ الي وسيلة الترهيب للطفل ظنا منهم ان ذلك سيجعله مطيع كأن مثلا نخلق قصص وهمية ومرعبة كي يخشاها ولكن ذلك سيؤثر في شخصية الطفل وسيجعلة شخص جبان فهناك من وسائل التربية الكثير من الأساليب البعيدة عن الترهيب.

اما عن علاج الخوف من الموت فجيب ان نعلم جيدا ان الخوف من الموت لم ولن يمنع عنك الموت ولا يدري أي شخص متي يموت فحتي ان خشيت الموت وظللت جالس بمنزلك وجاء امر الله فلا تستيطع ان تمنعه بخوفك كما قال الله تعالي ( أينما كنتم يدرككم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة) اذا فالانسان لن يستطيع منع ما كتبه الله لذلك فالانسان المؤمن عليه ان يقوي ايمانه وان لا يخشي من الموت شيئا فالانسان الصالح لا يخشي لقاء الله علي العكس فاذا كنت شخص صالح وتعمل لاخرتك جيدا فسوف تحب ان تلقي الله وتجد نفسك لا تخشي الموت.

علاج الخوف والتوتر

هناك بعض المواقف التي يتعرض لها الشخص قد تثير عنده مشاعر الخوف والقلق مثل الخوف من الامتحان والخوف من المستقبل وهنا يمكن بكل سهولة علاج الخوف الشديد بالقرءان, فالقرءان هو علاج نفسي و روحاني من الدرجة الاولي لذلك نجد الكثريين ممن يلجأون الي علاج الخوف بالقرءان وتكون مدة العلاج لخمسة أيام فقط ففي اليوم الأول نقوم بالتوضؤ وصلاة الفجر وبعدها نقرء الرقية الشرعية وبعد صلاة الضحي يقوم الشخص بوضع يده اليمني علي قلبه ويقوم بقراءة سورة البروج, اما بعد صلاة الظهر فيمكن قراءة بعض التسابيح ثم بعد ذلك يصلي المغرب وبعدها يضع يده اليمني علي قلبه بنفس الطريقة السابقة ويقوم بقرائه الرقية الشرعية اما بعد صلاة قيام الليل فيقوم بقراءه مجموعة الاستغفار.

اما في اليوم الثاني فنبدأة بعد صلاة الفجر ويتم قراءة سورة الرحمن وبعد الضحي تقرأ سورة الصافات اما بعد صلاة الظهر فنقرأ سورة الجن بعد ذلك نصلي العصر ونقرأ المعوذتين وبعد المغرب تقرأ الرقية الشرعية وعند العشاء مجموعة التسابيح و في الأخير بعد قيام الليل قوم بقرائة مجموعة الاستغفار.

اما عن اليوم الثالث فنبداة بقراءة الرقية الشرعية بعد الفجر وبعد الضحي تضع يدك اليمني علي قلبك وتقرأ سورة النجم و ظهرا تقوم بقراءه المعوذتين و بعد العصير تقرأ مجموعة الاستغفار اما بعد العشاء فتقرأ الرقية الشرعية وبعد قيام الليل نقرا مجموعة التسابيح.

وعند وصولك لليوم الرابع قم بالاغتسال بماء الوضوء بعد الفجر وقبل طلوع الشمس بعد ذلك قم بقراءة مجموعة التسابيح وبعد الضحي المعوذتين وظهرا نقرأ سورة ق و بعد ان نقوم بصلاة العصر تضع يدك اليمني وتقرأ الرقية وبعد المغرب الاذكار المسائية واخر اليوم الرابع بعد صلاة القيام اقرأ الاستغفار.

وفي اليوم الخامس والأخير تنوي الصيام وبعد ان تصلي الفجر ضع يدك اليمني علي قلبك واقرا سورة الشمس اما بعد الضحي اقرء الرقية وظهرا ضع يدك واقرا المعودذتين وبعد صلاة العصر اقرء الاستغفار وفي المغرب قم بقرائة الاذكار المسائية و أخيرا وبعد صلاة القيام ضع يدك اليمني علي قلبك و قم بتلاوة سورة الليل بعد ذلك قم بالدعاء الذي تريده.

شاركها مع اصدقائك