طريقة علاج الزكام عند الرضع

الحاله الصحيه للرضيع من اهم الامور التى لا يغفل عنها الاباء والامهات ومن ضمن الاعراض التى قد تصيب الاطفال في سن صغيرة هو الزكام وهو ليس بالامر الخطير.

ومن اكبر الاسباب الرئيسيه التى تتسبب فى تكرار الاصابه به عند الرضع ضعف الجهاز المناعى او عدم نضجه ومن السهل علاج الزكام عند الطفل الرضيع باستحدام قطرات المنتول او زيت الصنوبر وايضا زيت الكافور, ومن ضمن وسائل تهدئة الزكام شرب شاي البابونج وينصح باستشارة الطبيب لان هناك بعض الوسائل المستخدمه فى العلاج لها آثار جانبيه سيئه منها عشبة الايفيدرا التى تتسبب فى ارتفاع ضغط الدم واضطراب فى ضربات القلب وقد يصل الامر الى السكته الدماغيه.

من احدى طرق علاج الزكام عند الرضع وضع قطرات الماء المالح على فتحتى الانف واستخدام الفازلين بنفس الطريقه بالدهان عند المنطقه الخارجيه من الانف مع الفرك للحد من تهيج المخاط والعمل على سهولة التنفس. ولتقليل التهاب الجيوب الانفيه ان وجد يمكن الاستعانه بمرطب فى حجرة الرضيع وينصح بتعريض الرضيع للحمام الساخن لان بخار الماء الناتج من المياه الساخن يعمل على تخفيف الزكام.

يجب ايضا توفير الراحه اللازمه للطفل عند إصابته بالزكام لتوفير طاقته فى مقاومة الزكام دون منع الطفل من القيام ببعض الانشطه الخفيفه ويفضل توفير مشروبات ساخنه مثل حساء الدجاج للتخلص من آلام الحلق والتخفيف من الالتهاب وعدم إعطاء الطفل اى عقاقير طبيبه دون استشارة الطبيب مع إعطاء الرضيع الكثير من السوائل مثل العصائر الطبيعيه والمحافظه على شرب الماء الكافى لتجنب اصابته بالجفاف وخصوصا للطفل الذى لا يتعدى عمره 6 اشهر.

شاركها مع اصدقائك