الحزام الناري وعلاجه بالاعشاب

الحزام النارى من الامراض الجلديه التى تبدو بسيطه ولكنها خطيره لما تسببه من مضاعفات فى حالة عدم علاجها فى وقت مبكر حيث ان الفيروس المسبب للمرض يؤثر على الخلايا العصبيه فى الجسم مما يؤدى الى احداث ضرر باعضاء اخرى داخل الجسم.

ومن اسباب الاصابه بهذا المرض ضعف جهاز المناعه بالجسم كما ان هناك عوامل تزيد من احتمالية الاصابه بها المرض منها الاصابه بمرض الجدرى حيث ان الفيروس المسبب لمرض الجدرى هو نفسه الفيروس المسبب للحزام النارى وعند العلاج من الجدرى فقد تقوم بعض الفيروسات بالاختباء داخل الخلايا العصبيه بحيث تكون كامنه وعند نشاطها تسبب ضرر للاعصاب ومن ثم ظهور الآلم فى اجزاء معينه مصحوبه بالطفح الجلدى.

كما ان الاشخاص الذين يتميزون بالانفعالات الشديده او كثيرى العصبيه تزداد لديهم احتمالية الاصابه بالحزام النارى. ومن الاعراض المصاحبه للاصابه بهذا المرض الشعور بالصداع , والشعور بالآلم الشديد فى المناطق المصابه مصحوبه بطفح جلدى , وقد يحدث للمناطق المصابه انتفاخ , كذلك يعاني المصاب من الشعور بآلام المفاصل والبطن ايضا , كما يصاب المريض بالتعب الشديد والارهاق دون القيام بمجهود شديد.

عند شعورك بهذه الاعراض يجب عليك زيارة الطبيب المختص لتلقى العلاج ولتجنب ازدياد الامر سوءا وحدوث المضاعفات التى تصل الى فقدان السمع او ضعف البصر او فقدان حاسة التذوق او اصابة الجلد بالبكتريا , ويكون العلاج بتناول المضادات او بدهن الاماكن المصابه بنوع معين من الكريمات طبقا لنصائح الطبيب.

وفى حالات اخري يمكن علاج الحزام النارى بالاعشاب ولكن يجب على المريض ان يبتعد عن الارهاق والمجهود وان يهدء لكى يكون العلاج فعال ومن الممكن العلاج باستخدام الثوم حيث انه يحتوى على المواد المضاده للبكتريا والفيروسات التى تصيب الجسم ويكون ذلك بتناول قطعتين الثوم يوميا. كما ان زيت النعناع يفيد فى العلاج من الحزام النارى ويمكن استخدامه بدهن الاماكن المصابه به ارع مرات يوميا.

شاركها مع اصدقائك