افضل علاج لقرحة عنق الرحم

تعتبر قرحة عنق الرحم من ضمن الامراض الشائعه بين النساء وهى ناتجه عن حدوث خلل فى خلايا الرحم بحيث تصاب بالالتهابات وهى تعتبر احدى المشاكل الصحيه المرتبطه بفترة الخصوبه.

وهناك عدة اسباب لاصابة النساء بقرحة عنق الرحم منها حدوث اضطراب أو خلل فى نسب الهرمونات بالجسم , كما ان الافراط فى تناول حبوب منع الحمل من ضمن العوامل التى تؤدى الى حدوث خلل فى نسب الهرمونات فى الجسم ومن ثم الاصابه بقرحة عنق الرحم , كما ان من الممكن ان يكون سبب الاصابه هو وجود ورم خبيث أو كثرة الولاده , وفى بعض الحالات يكون سبب الاصابه هو عدم استخدام وسائل الحمايه عند حدوث اتصال جنسى.

وهناك عوامل اخرى تزيد من احتمالية الاصابه بقرحة عنق الرحم منها استخدام اللولب لمده طويله وهو احدى وسائل منع الحمل , أو الاصابه بالالتهابات فى الرحم ولمده طويله , ومن الممكن ان يكون السبب هو وجود التصاقات بالرحم أو عدم الاهتمام بالنظافه الشخصيه.

ومن علامات الاصابه بقرحة عنق الرحم ظهور الافرازت المهبليه التى تحدث فى أوقات غير أوقات الدوره الشهريه وتكون مصحوبه بالآلم الشديد , ويزداد الشعور بالآلم عند التبول وعند حدوث اتصال جنسى.

ولكى يتم تحديد العلاج يجب استشارة الطبيب حيث يقوم بالمسح المهبلى ومسح عنق الرحم لتحديد الوسيله المناسبه للعلاج والوقايه من الاصابه بالمضاعفات , حيث ان العلاج يختلف احياناً باختلاف سبب الاصابه.

ولعلك الان تتسائلين عن ما هو افضل علاج لقرحة عنق الرحم, وذلك ما سنتكلم عنة في السطور القادمة. ففى الغالب يكون العلاج عن طريق الكى مع استخدام المطهرات للتخلص من القرحه , ومن الممكن ان يكون الكى بالتبريد أو بالليزر أو الكهرباء , ومن الممكن ان تعود الاصابه مره اخرى بسبب اضطراب نسب الهرمونات.

ويعتبر افضل علاج لقرحة عنق الرحم هو العلاج بالعسل حيث انه احدى المواد الغذائيه الطبيعيه ويغنى عن الكى فى بعض الحالات , ولديه القدره على علاج الالتهابات المسببه للاصابه بقرحة عنق الرحم , لان العسل به مواد مضاده للالتهابات والقرح.

ومن الممكن استخدام العسل فى العلاج بدهن المهبل من الداخل حتى الوصول الى عنق الرحم وايضاً منطقة الفرج والاستمرار على ذلك لمدة اسبوع , واذا لم يكن هناك استجابه ينصح باستخدام البابونج كغسول مهبلى طبيعى بعد غليه وطبعا هذه الطرق تصلح للمتزوجات فقط.

وهناك بعض النصائح الواجب اتباعها خلال فترة العلاج وهي :

الامتناع عن ممارسة الجماع خلال فترة العلاج وكذلك يجب عليكي لبس ملابس قطنية, وعدم استخدام اي نوع من انواع غسول المهبل, كما يجب استخدام الكلور او الديتول في عسل الملابس الداخلية وشطفهم جيدا.

كذلك يجب ان تحرصي علي شطف الاعضاء التناسلية من الامام الي الخلف وليس العكس, كما يجب عدم ادخال الاصبع الي المهبل بغرض التنظيف لان ذلك قد يسبب جرح في المهبل او عنق الرحم وبتالي قد يسبب التهابات وقروح.

شاركها مع اصدقائك