اعراض نقص هرمون الذكورة

بعض الرجال ينزعجون عند الحديث عن الضعف الجنسى أو الاصابه بعدم الانتصاب , ولذلك يجب على الرجال معرفة كل ما يحيط بهذه الامور ومحاولة تجنبها بالطرق السليمه وفى الوقت المناسب , ومن العناصر الاساسيه الموجوه بالجسم والتى تعتبر المميزه للنوع هرمون الذكوره أو كما يطلق عليها هرمون التستيستيرون.

حيث ان هرمون الذكورة هو السبب فى ظهور علامات الذكوره الثانويه مثل نمو العضلات وزيادة كثافة العظام ونمو الشعر الكثيف فى مناطق متفرقه بالجسم , كما ان هرمون الذكورة يتحكم فى الرغبه الجنسيه عند الرجل.

فان الكثير من الحالات التى تعانى من اعرض نقص هرمون الذكورة قد لا يعلمون شئ عن المسببات التى من الممكن معالجتها بعدة طرق منها تزويد الجسم بالهرمون , وينبغى ان نعلم بان مصدر انتاج هرمون الذكوره أو التستيستيرون هو الخصيتين.

ويعد هرمون الذكوره احدى الهرمونات الضروريه عند الرجال حيث انه هو المسئول عن ظهور ونمو الاعضاء التناسليه منذ وجود الذكر فى بطن أمه وفى مرحلة البلوغ يتسبب فى ظهور الصفات المميزه للرجال , وله دور هام فى نمو وانتاج الحيوانات المنويه.

وهناك عدة عوامل عند توافرها تتسبب فى الاصابه بنقص هرمون الذكورة منها التقدم فى السن حيث انه ضمن العوامل التى تتسبب فى تراجع نسبة هرمون الذكوره , كما ان فى بعض الحالات يكون سبب نقص هرمون الذكوره هو اصابة الغدد التناسليه باحد الامراض مما يعطلها عن انتاج الهرمون منها الاصابه بالتهاب الخصيه , او امراض الغده النخاميه والامراض الاخرى التى تتسبب فى اضطراب الكروموسومات , كما ان الاصابه بمرض  السرطان والعلاج الكيمائى يتسبب فى تراجع نسبة هرمون الذكوره.

اما عن اعراض نقص هرمون الذكورة فهى تتلخص فى فقدان الرغبه فى ممارسة الجنس وحدوث ضعف للحيوانات المنويه أو انعدامها فى الحالات الشديده , ويتسبب نقص هرمون الذكورة فى الاصابه بضعف الانتصاب وعدم القدره على التركيز.

كما ان من اعراض نقص هرمون الذكورة كبر حجم الثدى عند الرجل والاصابه بتساقط الشعر ويصبح العظم ضعيف وقابل للتعرض للكسور ويلاحظ علي المصاب صغر حجم الخصية وتصبح اكثر ليونة.

كما ان المصاب يعانى من الاكتئاب نتيجه لنقص هرمون الذكوره , ويلاحظ ان العضلات تقل كثافتها. كما يعاني الرجال المصابين نقص هرمون الذكورة من الشعور بهبات ساخنة في الجسم مع زيادة الانفعال والعصبية لديهم.

ويتلخص علاج نقص هرمون الذكورة عند الرجال في اعطاء هرمونات تعويضية عن طريق الحقن, وهي تعمل علي تخفيف اعراض نقص هرمون الذكورة وتحسن من الحالة المزاجية والرغبة الجنسية وتزيد من كتلة العظام والعضلات.

وتبقي المشكلة الوحيدة في ذلك العلاج هو انه محظور علي الاشخاص المصابين بالسرطان, ومرضي القلب والشرايين, كما ان هذه الطريقة في العلاج قد تسبب كبر في حجم الثدي والبروستاتا وقد تؤدي الي الاصابة بمرض سرطان البروستاتا.

شاركها مع اصدقائك