اعراض ضغط العين المرتفع

تعتبر العين من اكثر الاعضاء حساسيه فى الجسم حيث انها عرضى مباشرةً للمؤثرات الخارجيه , لذلك فهناك الكثير من الامراض التى من الممكن ان تصيب العين من بينها ضغط العين المرتفع وهو احد الامراض التى تتسبب فى اصابه العين بامراض خطيره منها الماء الزرقاء أو الجلوكوما أو الماء الاسود.

وينبغى ان نعلم بان هناك نوعين من السوائل بالعين سائل خارجى وهو الدمع وهذا النوع ليس له علاقه بالجلوكوما وله دور كيره فى ترطيب العين أما الجلوكوما أو الماء الزرقاء فهو سائل داخلى فى احد قنوات العين ويقوم بدور هام فى تغذية العين , ويتميز هذا السائل بانه متجدد وله نسبه معينه أو ضغط معين حين زيادتها تحدث المشاكل الصحيه للعين والتى تصل الى تضرر العصب البصرى.

وللسائل الداخلى للعين مناطق لتصريفه لانه يتغير باستمرار من تلقاء نفسه وفى حالة انسداد أو انغلاق وسائل أو قنوات تصريف السائل الداخلى للعين يحدث زياده فى الضغط على العين ومن ثم الاصابه بتلف العصب البصرى وبالتالي تحدث اضرار في مجال رؤية العين وبالتدريج تقل الرؤية حتي يصاب الانسان بالعمي.

وفى اغلب الحالات يحدث انسداد للمجرى الذى يقوم بوظيفة تصريف السائل ويصاب العصب البصرى بالتلف دون ظهور أعراض ارتفاع ضغط العين ولا يدرى المصاب بشى إلا عند الشعور بحدوث اضطراب فى الرؤيه أو الاصابه بالعتمه بسبب تلف العصب البصرى.

اما فى حالة ظهور اعراض ضغط العين المرتفع فان المريض يشعر بصداع شديد عند العين وبالاخص حول العين ويعانى المريض من الاصابه بالآلم الشديد فى مقدمة الرأس , ويحدث احمرار شديد للعين مصحوب بآلم العين.

ايضاً من ضمن علامات ارتفاع ضغط العين تراجع مستوى النظر وانخفاض مستويه النظر الجانبى ويصاب المريض بارتفاع ضغط العين بعدم التمييز بين الالوان , ويعانى من رؤية الهالات والعتمه.

اما عن علاج ارتفاع ضغط العين فكان قديماً يكون العلاج عن طريق نوع معين من القطره التى من الممكن ان يكون استخدامها مدى الحياه حيث انها تعمل على تخفيض ضغط العين , أما الان فقد تم تطوير العلاج واصبح من الممكن العلاج استخدام الليزر البارد والذى يتم من خلاله معالجة وسائل صرف السوائل بالعين بزراعة الصمامات أو فتح انابيب للتصريف.

شاركها مع اصدقائك