اعراض الانزلاق الغضروفي في اسفل الظهر

نجد البعض يعانى من الشعور بآلم شديد فى منطقة اسفل الظهر , وقد يحدث ذلك نتيجه لوجود مشكله فى الفقرات التى تتأثر بالكثير من العوامل الخارجيه منها كيفية الجلوس وحمل الاشياء , كما قد تتعرض الفقرات للانزلاق بسبب وجود اضطراب فى السائل الذى يحيط بها والذى يمنع احتكاك العظام ببعض.

وغالبا ما يحدث الانزلاق الغضروفي بعد سن الاربعين وشائع عند السيدات اكثر من الرجال. نظرا لضعف الانسجة الضامة لدي السيدات كما ان الحمل يزيد من فرص السيدات بالاصابة بهذا النوع من الانزلاقات الغضروفية.

وقد يؤثر الانزلاق الغضروفى على اطراف الجسم مثل اليدين والقدمين , كما انه يؤثر ايضاً على الاعصاب ويؤدى الى التهابها , لذلك يجب الانتباه الي اعراض الانزلاق الغضروفي في اسفل الظهر فانها تختلف باختلاف درجة الاصابه وانواعها , ومن بين هذه الانواع الانزلاق الغضروفى القطنى والذى يتسبب فى الشعور بالالم عند السعال او العطس أو حتى الضحك , ويؤدى ايضا الى الشعور بالم اسفل الظهر قد يمتد هذا الآلم الى المؤخره والساقين.

كما يشكو المصاب بالانزلاق الغضروفي بالم عند المشى أو الوقوف وخصوصا عند المشى لفتره طويله , ايضا من ضمن اعراض الانزلاق الغضروفى القطنى الشعور بالتنميل فى اطراف الجسم السفليه وقد يصل الامر الى عدم التحكم فى المثانه مما يؤدى الى الاصابه بالتبول اللاإرادى.

وقد يؤدي الانزلاق الغضروفى فى اسفل الظهر الي حدوث تقلصات فى عضلات الساقين وعضلات المؤخره , وهناك نوع اخر يتسبب فى اعراض اخرى يطلق عليه اسم الانزلاق الغضروفى الصدرى حيث يتسبب فى شعور المريض بصعوبه فى التنفس بسبب تأثر عضلات القلب حتى ان يصل الآلم فى القفص الصدرى وايضاً يتسبب فى الشعور بألم اسفل الظهر مما يؤدى الى شعور المريض بالتعب الشديد والذى قد يؤثر على حالته النفسيه.

يوجد نوع اخر للانزلاق يسمى الانزلاق الغضروفى العنقى حيث انه يتسبب فى الاصابه بآلم شديد فى الرقبه مما يؤدى الى صعوبة الحركه , كما انه يؤثر على الكتفين ويصل الآلم الى الرأس عند محاولة تحريك العنق , وقد يشعر المصاب بالآلم الشديد لمجرد الضحك أو العطس والسعال.

ومن العلامات المميزة لوجود انزلاق عضروفي هو ان يشعر المصاب ان عند المشي يخف الالم وان المشي اكثر راحه من الجلوس او الوقوف, كما يعاني المصاب بتيبس الظهر عند الاستيقاظ, ويخف الالم عند الاستلقاء علي الظهر وسحب الفخذ الي ناحية الصدر.

وسواء كنت مصاب باي نوع من الانزلاق العضروفي يجب استشارة الطبيب لتحديد العلاج المناسب طبقاً لدرجة ونوع الاصابه ولتلاشى حدوث المزيد من المضاعفات. وفي اغلب الحالات يكون العلاج اما بالاستعانة بالادوية الطبية المضادة للالتهابات بجانب ادوية استرخاء العضلات. اما في الحالات الحادة فيمكن اعطاء المريض بعض المسكنات.

اما ثاني خيارات العلاج فهو يعتمد علي الجراحه وذلك اذا ما فشلت الادوية الطبية في العلاج, وهنا يتم التدخل الجراحي لازالة الغضروف المصاب, لكي يخف الضغط علي العصب المتضرر.

شاركها مع اصدقائك