اسباب نقص كريات الدم البيضاء عند الاطفال

تعتبر كريات الدم البيضاء هى احد اهم العناصر الاساسيه فى تكوين الدم بالجسم , ولكرات الدم البيضاء وظيفه هامه حيث ان جهاز المناعه بالجسم يقوم بوظيفته بالدفاع عن الجسم ضد مهاجمة أى فيروس أو بكتريا أو فطريات من خلال كرات الدم البيضاء المنتشره فى جميع انحاء الجسم.

اذن فان نقص كرات الدم البيضاء يعد بمثابة ضعف جهاز المناعه بالجسم وجدار الحماية الاول بالجسم , وهذا قد يحدث للاطفال فى سن مبكر مما يؤدى الى تعرضهم للاصابه بعدوى بعض الامراض مثل الاصابه بالانفلونزا أو أحد انواع التهابات التى تتطور وتضر بصحة الطفل لضعف جهاز المناعه.

اما عن اهم اسباب نقص كريات الدم البيضاء عند الاطفال فهي ترجع الي الاصابه بالالتهاب الفيروسى الذى يؤثر سلباً على وظائف النخاع العظمى وهو الذى له دور هام فى انتاج كرات الدم البيضاء , كما ان اصابة الطفل بالعدوى لفيروسيه فى حد ذاتها تتسبب فى تراجع نسبة كرات الدم البيضاء.

وقد يكون نقص كريات الدم البيضاء عند الاطفال راجع الى تناولهم لاحد الادويه التى تؤثر على كرات الدم البيضاء من ابرزها المضادات الحيويه ولذلك ينصح دائماً بعدم إعطاء الطفل أى نوع من انواع الادويه بدون العرض على الطبيب واستشارته.

كما ان التعرض الي العلاج الكيمائي او الاشعاعي وتناو ادوية مدرات البول قد تتسبب في قتل خلايا الدم البيضاء, كما ان الاطفال الذين يعانون من فقر الدم او سوء تغذية يكونون معرضين للاصابة بنقص كريات الدم البيضاء.

وفى بعض الحالات الاخرى قد يكون الاصابه بضعف المناعه هو احد اسباب نقص كريات الدم البيضاء عند الاطفال لان هناك ارتباط وثيق بين وظائف جهاز المناعه وكرات الدم البيضاء , ولذك ينصح الاطباء بأخذ فى الاعتبار ان الوقايه خير من العلاج ومن الممكن وقاية اطفالنا من الاصابه بنقص كرات الدم البيضاء عن طريق تعريضهم الى اشعة الشمس والحرص على ان يتناول الطفل الاغذيه السليمه التى تدعم جهاز المناعه.

كما ان هناك كبسولات طبيه تساعد على زيادة نسبة كرات الدم البيضاء فى الجسم والتى تقوم بتدعيم النخاع العظمى الذى له دور كبير فى انتاج كرات الدم البيضاء , ومن أهم الفيتامينات التى تعوض النقص فى كرات الدم البيضاء عند الاطفال فيتامين أ وفيتامين هـ.

ويمكن التعرف علي ما اذا كان طفلك يعاني من نقص كريات الدم البيضاء او لا من خلال متابعة الاعراض المصاحبة لنقص كرات الدم البيضاء والمتمثلة في شعور الطفل بالتعب والارهاق بشكل مستر, ويعاني من ارتفاع حرارة الجسم بشكل مفاجيء مع الشعور بالصداع باستمرار.

كما ان الطفل المصاب بنقص كريات الدم البيضاء دائما ما يكون معرض للاصابة بالفطريات والبكتيريا, لذلك يكثر اصابته بالالتهابات في الفم وتقرحات وكذلك التهاب الحلق واللوز, وقد يتطور الامر في المراحل المتقدمة ويصاب بهراجات في الكبد علي الرغم من انها حالة نادرة ولكنه مميته اذا حدثت.

كما يلاحظ علي الطفل المريض الانهاك العصبي والذهني, حيث يعاني الطفل من التشتت وحالة مزاجية متقلبة من الاكتئاب والغضب واحساس بعدم الراحة.

شاركها مع اصدقائك