اسباب الحمى عند الاطفال

الحمى عند الاطفال تعتبر احدى العلامات الجيده على ان جهاز المناعه يعمل حيث ان من احد اسباب اصابة الطفل بالحمى هو تعرض الجسم لاحد الجراثيم ويقوم جهاز المناعه بالدفاع عن الجسم وينتج عن ذلك فى بعض الاحيان الارتفاع درجة الحراره , ولكن اصابة الاطفال الرضع بالحمى تعتبر من الامور المثيره للقلق ولكن اصابة الاطفال الذين تخطوا مرحلة الرضاعه تعتبر مؤشر جيد على فاعلية جهاز المناعه بالجسم.

وقد تظهر اعراض على الطفل المصاب بالحمى تتسبب فى الشعور بالزعر عند الام منها اصابة الطفل بالتشنجات وهذا يعتبر أمر وارد حدوثه ولا يعتبر من الاشياء الخطيره وقد تتكرر ولا تتسبب فى اصابه الطفل بالصراع.

وهناك اسباب عديده تؤدى الى اصابة الطفل بالحمى منها الاصابه بالالتهابات الناجمه عن الاصابه بعدوى احدى الفيروسات او البكتريا منها التهاب الحلق او التهابات مجرى البول او التهاب اللوز وايضا الاصابه بالانفلونزا ويعتبر هنا ارتفاع درجة الحراره دليل على ان الجسم يقاوم البكتريا وهذا ضمن ما يقوم به جهاز المناعه للتخلص من الاجسام الضاره.

وقد يصاب الطفل بارتفاع فى درجة الحراره نتيجه لتناول الامصال والتطعيمات للوقايه من الاصابه بامراض مزمنه اخرى , كما ان تعرض الطفل لدرجة حراره عاليه ولفترات طويله يؤدى الى ارتفاع درجة حرارة الجسم وقد يؤدى ذلك الى الاصابه بضربة شمس.

وقد يتعرض الطفل لارتفاع فى درجة الحراره لاسباب اخرى منها فترة نمو الاسنان وظهورها بسبب تفاعل الجسم لحدوث ذلك , كما ان تعرض الطفل للانفعالات الكثيره والبكاء الشديد وايضا اللعب والارهاق الحاد قد يؤدى الى ارتفاع فى درجة الحراره قد تكون بسيطه وقد تزداد تبعا لجهاز مناعة الطفل.

وللتعامل مع هذه الحاله يجب تخفيف ملابس الطفل والعمل على تعديل درجة حرارة الغرفه بزيادة تهويتها ومن الممكن الاستعانه بقطعه من الاسفنج وغمسها فى الماء الفاتر ومسح جسم الطفل بها , ومن طرق علاج ارتفاع درجة الحراره تزويد الطفل بالمزيد من السوائل لتعويض ما يفقده ولتلاشى حدوث مضاعفات والتى قد تصل الى الاصابه بالجفاف.

ومن الممكن اعطاء الطفل احدى الادويه التى تساعد على خفض درجة حرارة الجسم ولكن ينصح بان يكون ذلك تحت اشراف الطبيب المعالج مع اعطاء الطفل الفواكهه والخضراوات المختلفه التى تدعم مناعة الجسم.

شاركها مع اصدقائك