أضرار حبوب منع الحمل

حبوب منع الحمل هى احدى وسائل تحديد النسل والتى تستعين بها النساء لعدم الرغبه فى الحمل سواءاً كان للمحافظه على صحتها أو ان هناك ظروف حياتيه مسببه عدم الرغبه فى الانجاب. وفكرة تنظيم الاسره وتحديد النسل ليست من الامور المستجده فان ذلك من قديم الزمان , وهذا بسبب ان الحمل والولاده يعتبران احدى الاعباء التى تتحملها المرأه سواءاً على المستوى الصحى أو على المستوى النفسى.

ولكن يجب ان نعرف ما هى حبوب منع الحمل وكيف تعمل؟ هى عباره عن اقراص تحتوى على هرمون البروجيسترون والاستروجين والتى يتم تناولها لمدة 21 يوم والتوقف عنها لمدة اسبوع , وعلى الرغم من فاعلية تلك الحبوب إلا انه يجب الحذر من مضار حبوب منع الحمل حيث انها تسبب الاصابه بالنزيف المهبلى فى الفتره ما بين الدوره الشهريه والاخرى وهذا يحدث فى الثلاث اسابيع الاولى من تناول حبوب منع الحمل , ومن الطبيعى ان تزول من تلقاء نفسها ولكن فى بعض الحالات قد تستمر أو تزداد ولذلك ينصح باستشارة الطبيب.

ايضاً من ضمن أضرار حبوب منع الحمل الشعور بالغثيان ولحل تلك المشكله يمكن تناول حبوب منع الحمل قبل النوم أو مع تناول الطعام , وقد تعانى المرأه من الزياده فى الوزن فى مناطق معينه بالجسم مثل الفخذين والثدى ويرجع ذلك الى حدوث احتباس للسوائل وقد يزول ذلك تدريحياً. وقدتتسبب حبوب منع الحمل ايضاً فى الاصابه بالصداع وآلم فى منطقة الصدر , واذا كان هناك كتل فى الثدى ينصح باستشارة الطبيب , كما انها تتسبب فى الاصابه بالتقلبات المزاجيه وتاخر الدوره الشهريه أو انها تكون ذات اعراض خفيفه.

كما ان لحبوب منع الحمل تأثير على الرغبه الجنسيه لدى المرأه حيث انها تقل بسبب ما تحتويه تلك الحبوب على هرمونات وقد تؤثر على حاسة البصر فى بعض الاحيان وانتفاخ فى الاقدام. ويجب الحذر من مخاطر حبوب منع الحمل التى من الممكن ان تصل الى الاصابه بجلطات دمويه فى القدم أو اليد , وقد تتسبب فى الاصابه بالامراض الخطيره مثل امراض الكبد والقلب. وايضاً من اخطار حبوب منع الحمل الاصابه بعدم التحكم فى ارتفاع ضغط الدم وقد يصل الامر الى الاصابه بسرطان الثدى أو سرطان الرحم.

شاركها مع اصدقائك